Skip Navigation Links  الأرشيف     الإثنين , 15 تشرين الأول 2018
 
محليات
الإثنين , 08 تشرين الأول , 2018 :: 5:20 ص

التنفيذ القضائي يقبض على 2360 مطلوباً بشهر أيلول

وينفذ أكثر من 2.6 مليون طلب منذ بداية العام

التنفيذ القضائي يقبض على 2360 مطلوباً بشهر أيلول


 ألقت كوادر إدارة التنفيذ القضائي، القبض على على 2360 مطلوباً خلال شهر أيلول (سبتمبر) الماضي.


وبحسب الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام فإن جهود العاملين في ادارة التنفيذ القضائي بمختلف الأقسام وبالتعاون والتنسيق مع باقي الوحدات الشرطية قد أدت إلى تنفيذ ما نسبته 90% من مجمل الطلبات الواردة إلى الإدارة منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية الربع الثالث من العام، فقد ورد لها منذ بداية العام (2,893,536) طلباً وقد نُفذ منها (2,607,894) طلباً، مشيراً أن نسبة التنفيذ خلال شهر أيلول الماضي قد وصلت لنسبة 70%؛ حيث ورد للادارة (44315) طلبا مختلفاً فيما نفذ (31204) طلباً في تلك الفترة .


وأوضح الناطق الإعلامي أنه وخلال أيلول الماضي فإن جهود متابعة المطلوبين والبحث عنهم والتي يقوم بها العاملون في شعبة مباحث التنفيذ قد نتج عنها إلقاء القبض على 969 شخصاً مطلوباً من أصل  2360 شخصاً مطلوباً تم ضبطهم من خلال مختلف الوحدات الشرطية وجرى توديعهم لمصادر طلباتهم، موضحا ان جهود شعبة مباحث التنفيذ تميزت خلال شهر أيلول من هذا العام مقارن بذات الفترة من العام الماضي بنسبة زيادة 68%.


واضاف أن الإدارة قد أصدرت التعميم على  1428 مركبة مطلوبة عن قضايا للمحاكم خلال الشهر الماضي، وتم تسديد طلبات 898 مركبة في ذات الفترة.


وقال الناطق الاعلامي أن مجموع المستفيدين من نوافذ التواصل وتقديم خدمة الاستفسارعن الطلبات القضائية التي توفرها ادارة التنفيذ القضائي قد بلغ خلال شهر أيلول لهذا العام (297871)، حيث أسهم ذلك في تعزيز الإجراءات القضائية وإنهاء القضايا المنظورة أمام القضاء، وتمكين المستفسرين والمبلغين من التعرف على الطلبات المسجلة بحقهم، والتسهيل عليهم في مراجعة الجهات القضائية ذات العلاقة لتسديد تلك الطلبات، حيث تم التعامل  مع (118749) اتصال هاتفي للاستفسار عن الطلبات القضائية، اضافة الى التعامل مع  (30874)  شخصا راجعوا شاشات خدمة الجمهور ، وورد (4601) بريدا الكترونيا تمت إجابتها ، وقد قامت الإدراة بارسال (143647) رسالة نصية عبر الهواتف الخلوية.



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال