Skip Navigation Links  الأرشيف     الثلاثاء , 18 كانون الأول 2018
 
شرق وغرب
الأحد , 16 أيلول , 2018 :: 5:38 ص

النوم الجيد والحبوب الكاملة.. وقاية من داء السكري

برلين- بلغ عدد المصابين بمرض السكري عام 2017 أكثر من 450 مليون شخص.


وللوقاية من هذا الداء، تقر الأبحاث أن نمط الحياة الصحي يساعد على الوقاية منه. في دراستين صدرتا حديثا، يكشف الخبراء كيفية التقليل من خطر الإصابة بهذا المرض.


يلعب النظام الغذائي المتوازن دور مهم لحماية صحتنا من الإصابة بالأمراض العادية والمزمنة، لكن هذا لا ينفي الأهمية البالغة للنوم الجيد أيضا.


دراسات عالمية، كشفت مؤخرا عن الدور الفعال للنوم والحبوب الكاملة في حماية أجسامنا من الإصابة بداء السكري الذي يخاف معظمنا من تبعاته على صحتنا الجسدية والنفسية.


وفي دراسة أجريت على الفئران، اكتشف باحثون في كلية الطب بجامعة توهو في اليابان أن فقدان ليلة واحدة فقط، أو ست ساعات، من النوم يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.


وقد كان لدى مجموعة الفئران المحرومة من النوم مستويات أعلى من السكر في الدم، كما زاد إنتاج الدهون الثلاثية عندهم في الكبد. والدهون الثلاثية هي الدهون المرتبطة بمقاومة الأنسولين، وهي السمة المميزة لمرض السكري.


بالإضافة إلى ذلك، أدى حرمان الفئران من النوم إلى تغييرات في أنزيمات الكبد المسؤولة عن تنظيم عملية الاستقلاب الكبدي.


النتائج التي خلص إليها الباحثون أكدت أن الحرمان من النوم عامل خطير قد يؤثر في الإصابة بمرض السكري.


لذلك فإن التعود على النوم الجيد مهم للوقاية من مرض السكري عند الأشخاص الذين لديهم خطر متزايد بالفعل



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
 
أضف تعليقا
 
إسم المرسل  
البريد الإلكتروني  
 
النص    
 
     
إرسال